معتقدات خاطئة عن الرجيم




سعيك في إنقاص وزن جسمك يجعلك تستمرين دوما في البحث عما هو أفضل و الذي يستطيع أن يمنحك الوزن المثالي و في نفس الوقت لا يحرمك من العناصر الغذائية التي تحتاجين إليها أو يتسبب في حرمانك مما تحبينه من الأطعمة و من أجل هذا فإنك قد تسعين لاتباع بعض الطرق الخاطئة التي تعتمد على الدعايا لبعض المنتجات.

– معلومات غير صحيحة :


بعض المنتجات يتم التسويق لها على أنها تقوم بإنقاص وزن الجسم و حرق السعرات الحرارية و الدهون الزائدة لكن هذه المنتجات تكون غير ذات تأثير يذكر بل في بعض الأحيان تؤدي إلى تأثيرات عكسية.
– و من أجل تنبيهك بهذه الأمور المغلوطة نعرض بعضها عليك فيما يلي :


– عدم تناول إحدى الوجبات :


بعض الناس يظنون أنهم بعدم تناولهم لوجبة الإفطار أو وجبة العشاء فإنهم يساهمون في عدم اكتسابهم دهون زائدة لكن هذا الاعتقاد غير صحيح فتجويع نفسك سيؤدي إلى تناولك المزيد من الطعام في الوجبة التالية كما إنه سيحرمك من العناصر الغذائية التي يحتاج جسمك إليها.


– تناول الأطعمة بدون طهي :


البعض يظنون أنهم بتناولهم الأطعمة بدون طهي يساهم في عدم اكتسابهم للأوزان الإضافية لكن هذا غير صحيح لأن عدد السعرات الحرارية في الطعام يظل كما هو لكن الطهي عندما يزيد عن حده فإنه يفقد الطعام العناصر الغذائية التي يحتوي عليها.


– عصائر الفواكه :


يظن البعض أن عصائر الفواكه يمكن أن تغني عن تناول ثمار الفواكه لكن إزالة قشور الفواكه و إضافة السكر إليها يفقدها الكثير من العناصر التي تحتوي عليها و لا سيما الألياف مما يؤدي إلى جعلها تكسب متناولها المزيد من الوزن.


– سلطة الخضروات :


إذا قمتي بإضافة الصلصة و المايونيز و غيرها إلى السلاطة فإنها لن تفقدك الوزن كما تعتقدين لأن هذه العناصر تجعل السعرات الحرارية تزيد فيها و الصحيح أن تأكلي الخضروات طازجة بدون أية إضافات.


– الشوكولاتة :


لا تقوم بإكساب متناولها الوزن الزائد إذا تناولها بشكل معتدل لكن يجب عليك أن تحرصي على تناول الشيكولاتة السوداء نظرا لاحتوائها على الماغنيسيوم الذي يفيد صحة الجسم.


– المنتجات الخفيفة :


هناك بعض المنتجات التي يتم تسويقها على أنها خفيفة بالإنجليزية Lite على الرغم من أنها بالفعل تحتوي على سعرات حرارية قليلة لكنها لا تساعدك في فقدان الوزن لأنها تفتح شهيتك للطعام أكثر و خاصة المشروبات.


– الحمية الغذائية ذات العنصر الواحد :


بعض الحميات الغذائية يكون اعتمادها عل عنصر واحد فقط كحمية البروتين و هذه الحمية قد تساعد بالفعل في إنقاص وزن الجسم لكنها تجعل الجسم لا يحصل على عناصر غذائية عديدة يحتاج إليها مثل المعادن و الفيتامينات مما يؤدي إلى أن من يتبعها بعد الانتهاء منه يكتسب الوزن مرة أخرى.


– كبسولات التنحيف :


لم يتم عمل أية دراسات علمية تثبت قدرتها بالفعل على تنحيف الجسم لذلك من الأفضل عدم الاعتماد عليها و اتباع الحميات الغذائية كبديل عنها لأن الوزن الذي تفقدينه منها الآن قد تسترجعينه بعد التوقف عن تناولها كما إنها تتسبب في بعض الآثار الجانبية التي قد تضر بصحتك.


و من أجل نجاحك في إنقاص الوزن بشكل صحيح يجب أن تحرصي على ممارسة الرياضة لأن الأنشطة البدنية هي الطريق الصحيح لحرق السعرات الحرارية و القضاء على الشحوم و الدهون في جسمك.