أكثر مشاكل التبول لدى الأطفال .. تعرفي عليها




تعتبر مشاكل المسالك البولية شائعة إلى حد ما بين الأطفال الصغار، وفي بعض الأحيان يواجه الأطفال الأكبر سناً في المدرسة هذه المشاكل، وهنا تجب استشارة الطبيب. في مرحلة الطفولة المبكرة يتم التركيز على تدريب الأطفال على النظافة الشخصية أثناء مواجهتهم مشاكل التبول، لكن إذا استمر الأمر مع الوقت يمكن أن يتعرض الطفل لالتهابات طفيفة، وقد تصبح خطيرة إذا تركت دون علاج.

إذا كان الطفل يشكو من ألم عند التبول، وتكرار التبول مع إخراج كميات قليلة، وترتفع حرارته من الهام عرضه على الطبيب على وجه السرعة، لأن عدم علاج التهاب المسالك البولية يؤدي إلى تعقيدات

سلس البول. مشكلة سلس البول شائعة بين الأطفال الصغار، وهي لا تدعو للقلق. خلال مرحلة ما قبل المدرسة وحتى رياض الأطفال يطوّر الطفل العضلات اللازمة للسيطرة على تدفق البول. لذلك من الطبيعي أن تحدث بعض الأحداث العرضية نتيجة تجاهل الطفل الصغير الرغبة في الذهاب إلى الحمّام بسبب انشغاله في اللعب. أحياناً يحدث سلس البول نتيجة مشكلة هيكلية في المثانة، لذلك إذا كنت تشعر بالقلق من الأمر تحدث إلى طبيبك.

التهابات المسالك. من المشاكل الشائعة أيضاً لدى الأطفال الصغار التهاب المسالك البولية، والذي يحدث نتيجة دخول بكتريا إلى مجرى البول. يمكن أن تحدث هذه العدوى نتيجة سوء النظافة، لذلك من الهام تعليم الأطفال وخاصة الفتيات أساليب النظافة الواجبة في الحمّام. إذا كان الطفل يشكو من ألم عند التبول، وتكرار التبول مع إخراج كميات قليلة، وترتفع حرارته من الهام عرض الطفل على الطبيب على وجه السرعة، لأن عدم علاج التهاب المسالك البولية يمكن أن يؤدي إلى تعقيدات أخرى. 


التبول المتكرر. غالباً ما يكون سبب هذه الحالة شرب الكثير من السوائل، لذلك قبل أن تقلق عليك مراقبة مدخلات الطفل من السوائل. هناك سبب آخر هو عدم قدرة المثانة على الاحتفاظ بالسائل لفترة طويلة، لذلك إذا كانت مدخلات الطفل من السوائل معتدلة ويشكو من التبول المتكرر عليك التحدث مع الطبيب. 

ألم التبول. غالباً ما تحدث هذه المشكلة للفتيات، عندما يتعرضن لما يسمّى التهاب الفرج الصابوني، الذي يحدث نتيجة فقاعات الصابون أثناء الاستحمام. علاج هذه المشكلة بسيط، ويبدأ بوقف استخدام الصابون في التنظيف بعد الحمّام، وتنظيف المنطقة التناسلية بالماء الدافئ فقط.

التبول في الفراش. لا يرتبط التبول في الفراش بقضايا خطيرة، وتفيد التقارير الطبية أن 15 بالمائة من الأطفال يواصلون التبول في الفراش بعد سن 3 سنوات، وفي معظم الأحوال تُحل المشكلة من تلقاء نفسها. في حالات نادرة قد يستمر التبول في الفراش نتيجة مشاكل هيكلية، أو نتيجة توقف التنفس أثناء النوم، ويحتاج هذا الأمر مراجعة الطبيب.