طريقة مضمونة مية في المية مجربة لي بغات تجمع الفلوس وتبني دارها بالحلال في مدة قياسية





السلام عليكم البنات المقتصدات

الفكرة لي بغيت نقول لكم عليها على جميع الفلوس طريقة مضمونة 100 في 100 و عن تجربة شخصية وهي فكرة بسيطة جدا قريتها في واحد الكتاب معمرني قريت بحالو ، كل كلمة فيه موزونة بميزان الحق وهو القرآن الكريم الذي لايأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه ، حيث يقول الله عز وجل في سورة البقرة :
من ذا الذي يقرض الله قرضا حسنا فيضاعفه له أضعافا كثيرة ، والله يقبض ويبسط وهو خير الرازقين )
وفي سورة الحديد : من ذا الذي يقرض الله قرضا حسنا فيضاعفه له وله أجر كريم .
الله الغني مالك الملك ، الذي بيده خزائن كل شيء يستقرضنا فكيف لاننفق ، ويعدنا بمضاعفته أضعافا كثيييييييرة ، وكلنا تعرف أن وعد الله حق ، فهل من مجيبة ؟!
سبحان الله غادي نقول لكم واحد القصة وقعات ليا انا ، ونسال الله الاخلاص وأذكرها للعبرة فقط ولتصديق وعد الله سبحانه ، العام لي فات كان راجلي مريض بزاف ، والمشكل ماكانش عندنا التأمين الصحي وهنا في امريكا فين ساكنين التطبيب غاااااااالي بزاااف ، ماشي بحال المغرب ، والى ماكنش عندك التامين الصحي غادي تغرقي كريدي مع السبيطارات . من دارو ليه التحاليل وكلشي ، قالوا لينا ضروري خاصوا يدير عملية عند واحد الاخصائي في سان فرانسيسكو ولكن المشكل هو انها غالية بزاف بالملاييييين ، والمشكل الاكبر هو الطبيب قالينا ، را وخا يدير هاد العملية مغاديش يتشافا 100 في 100، يعني يقدر يرجع ليه المرض.معرفناش اش نديروا ،بقاينا كنفكروا ؟! وفي هاديك المدة كان تشد عليه الحال بزاااف ، ولينا كلا نهار كنديوه المستعجلات في نص الليل . المهم هو دار ناسي ناس متدينين الحمد لله ولا أزكيهم على الله ، أمو قالت لينا تصدقوا ، لان الرسول عليه الصلاة والسلام قال : داووا مرضاكم بالصدقة . وداكشي لي درنا ، والديه تصدقو ، وانا ، ولوستي كذلك ، وسبحان الله ! من وراها غير بشي ايام قليلة ، كانت المفجأة ! شيخي مشا يصلي الفجر وهو يتلاقا مع واحد الطبيب ديال التخدير كيعرفوه غير من المسجد ، جا عندو يسولوا فين ولدك مابقيتش كنشوفو في الجامع ؟ وهو يعاود ليه بانو مريض . وهو يسولو اش عندو ، اش قالوا ليه ؟ شرح ليه شيخي اش قالو لينا الاطباء . وهو يقول ليه عرفتي انا ديما كندير هاد العمليات وعندي واحد صاحبي متخصص بالضبط في هاد شي ، غادي نهدر معاه باش نشد ليك معاه موعد الى بغيتو تديرو ليه العملية ماكاين مااحسن منو ، هو من افضل الجراحين في كاليفورنيا . المهم جا شيخي فرحان بزاف ، وعاود لينا اش قاليه الطبيب . صافي خدا لينا موعد معاه ديناه شافوا ، وعطانا الوقت لي غيجي يدير ليه العمليه . وهاد الطبيب قالينا انا غادي نكون معاه ، غادي ندير ليه التخدير ، وغادي نداعا معاه قبل العملية تنجح ليه ويتشافا ان شاء الله . صافي من خرجوه من الانعاش ، قالوا لينا الحمد لله را دار كلشي بخير وعلى خير وعندو غير واحد الفترة ديال النقاهة ومن بعد غادي يرجع احسن من الاول . فرحنا بزاف الحمد لله ، والمفجأة الاخرى لي كانت هي أن طبيب التخدير صاحبهم مابغاش يتخلص ، والطبيب الاخر الجراح تخلص غير ثمن رمزي ، تقريبا جوج د المليون . والمفجأة الاجمل والافضل هي أن الشفاء كان تام والحمد لله. بعكس داكشي لي قالو لينا !!!!!والفضل كيرجع لله اولا وأخيرا ولبركة الصدقة ، سبحان الله
ونزيدكم واحد المفجأة أخيرة ههههههه مغاديش يكملوا المفجآت ، والله التجارة مع الله سبحانه تجارة رابحة ومضمونة و وعد الله حق ، را غير حنا خاص تكون عندنا الثقة في كلام الله وكلام الرسول عليه الصلاة ولسلام لأنه الحق ولا حق غيره . 
الخبر السار الاخير هو أن هاد الطبيب الجراح كان خاصو مهندس اتصالات حيث لي كان خدام معاه قبل خوه ، وماكانش صادق في المعاملات ديالو وكيخدم ليه خدمة مغشوشة ، وتخاصم معاه ، وكان خاصو واحد لي يقدر يثق فيه يقاد ليه الخدمة خاصة انه كانو باغي يفتح كلينيك ديالو بحدو ، المهم هو هاد الطبيب صاحبو ، جا عند راجلي وسولو واش يقدر يخدم معاه حيث راجلي تخصص ديالو مهندس اتصالات ، راجلي وافق طبعا، وقاليه حتا تشافا عاد جي تبدا معانا الخدمة ان شاء الله ، وداكشي لي كان من بعد ماتشفا الحمد لله وولا بخير ، مشا وسنا معاه عقد وبدا معاه الخدمة . سبحان الله ، واش كاين شي كلام أصدق من القرآن ! يقول الله عز وجل في سورة البقرة ( مثل الذين ينفقون أموالهم في سبيل الله كمثل حبة أنبتت سبع سنابل ، في كل سنبلة مائة حبة ، والله يضاعف لمن يشاء والله واسع عليم )
ويقول عز من قائل في سورة التغابن ( إن تقرضوا الله قرضا حسنا يضاعفه لكم ويغفر لكم والله شكور حليم )
وفي سورة الحديد ( إن المصدقين والمصدقات وأقرضوا الله قرضا حسنا يضاعف لهم ولهم أجر كريم )
عن سعيد الطائي أبي البختري أنه قال حدثني أبو كبشة الأنماري انه 🙁 سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ثلاثة أقسم عليهن وأحدثكم حديثا فاحفظوه قال ما نقص مال عبد من صدقة ولا ظلم عبد مظلمة فصبر عليها إلا زاده الله عزا ولا فتح عبد باب مسألة إلا فتح الله عليه باب فقر أو كلمة نحوها وأحدثكم حديثا فاحفظوه قال إنما الدنيا لأربعة نفر عبد رزقه الله مالا وعلما فهو يتقي فيه ربه ويصل فيه رحمه ويعلم لله فيه حقا فهذا بأفضل المنازل وعبد رزقه الله علما ولم يرزقه مالا فهو صادق النية يقول لو أن لي مالا لعملت بعمل فلان فهو بنيته فأجرهما سواء وعبد رزقه الله مالا ولم يرزقه علما فهو يخبط في ماله بغير علم لا يتقي فيه ربه ولا يصل فيه رحمه ولا يعلم لله فيه حقا فهذا بأخبث المنازل وعبد لم يرزقه الله مالا ولا علما فهو يقول لو أن لي مالا لعملت فيه بعمل فلان فهو بنيته فوزرهما سواء ) قال أبو عيسى هذا حديث حسن صحيح
اخواتي النصيحة لي بغيت نقول ليا أولا وليكم اننا في تعاملنا مع المال نكونو أذكياء ، لأن المال الى غير جمعتيه وحطيتيه في البنك ، مكيتزادش ، اما الى حطتيه عند الله او بعبارة أصح رجعتيه لله ، لأن الله سبحانه هو لي عطاه ليك ونحن فقط مستخلفون عليه ، اذا رجعتيه بطيب نفس ، الله سبحانه وتعالى يضاعفه ويزيدك ويعطيك من حيث لاتحتسبي ، ولتكن تجارتنا مع الله تجارة أساسها التوكل ، ولي بغات تبني دارها ، والله وأقسم بالله تصدقي بفلوسك تبني دارك وماشي أي دار دار في الجنة ، لي موضع شبر فيها ماكيتقاسش بالدنيا كاملة ومافيها ، في بعض الاحيان كتنسينا الحياة المادية ، المعاني الطيبة بحال التوكل على الله، الصدقة ، الايثار … وحتا في بعض الاحيان كيكون تعاملنا مع الله سبحانه بحال تعاملنا مع البشر ، تعامل مادي : الى عرضت عليا نعرض ليها ، الى جات عندي نمشي عندها ، الى عطاتني نعطيها . وكذلك مع الله عز وجل يمكن ان يحدث منا نفس الخطأ ، نعطيو الصدقة ولكن نقولو ، هاحنا عطينا فين المضاعفة ؟ فين الرزق من غير حساب ؟ الله سبحانه وتعالى أعظم من أن يضيع شي واحد ولو في درهم عطاه في سبيل الله بنية خالصة و بطيب نفس ، أما الذي يجرب الله أو يمن على الله فالله سبحانه قد يعطيه في الدنيا وليس له في الآخرة شيء . وقد لايعطيه لا في دنيا ولا في آخرة . فليكن هدفنا الجنة ، و طلبنا رضى الله والقبول ، والى عطانا الله في الدنيا الحمد لله ، وايلا معطاناش في الدنيا ، ماشي مشكل لأن الآخرة هي مانرجو .
وسمحوا ليا طولت عليكم ، لكن لولا حب في قلبي لكن دفعني الى الكلام ماتكلمت ، و ماتوفيقي الا بالله عليه توكلت وإليه أنيب .

















اعلانات