طفلكِ يرفض القراءة... كيف تتعاملين معه؟




من الامور التي تواجهها الأمهات عند دخول الطفل الى المدرسة هي القراءة، حيث لا يرغب العديد منهم في المطالعة وقراءة دروسهم كما هو مطلوب منهم. لذا، موقع صحتي، يدرك معاناتك في هذا الإطار، فيقدّم لك اليوم في هذا المقال أبرز الأسباب لرفض الطفل القراءة وكيفية التعامل معه.



لماذا يرفض الطفل القراءة؟


- من الأسباب التي تجعل طفلك يرفض القراءة هي الصعوبة التي يواجهها في اللفظ فيشعر وكأنه مرغم على القيام بهذا الأمر، لذا فهو يفضل عدم القراءة على أن يبذل مجهوداً كبيراً في هذا الإطار.

- أيضاً قد يرفض طفلك القراءة نظراً لكونه يعاني من صعوبة في التعلّم، فبعض الأطفال يعانون من مشكلة عسر القراءة أو ما يعرف بالديسليكسيا باللغة اللاتينية، وفي غالب الأحيان لا يدرك الأهل هذا الأمر، ولا يتنبهون إليه.

- كما أن من أبرز الأسباب التي تؤدي إلى رفض الطفل القراءة هي تعرّضه للمضايقة أو للسخرية في المدرسة عندما يقرأ في الصف، ما يجعله يرفض القراءة من جديد.


كيف تتعاملين مع رفض طفلك القراءة؟


- إن كنت ترغبين بمساعدة طفلك في القراءة فيمكنك أن تكوني مثالاً له في هذا الأمر، حيث تعمدين إلى قراءة النص الذي يتوجب عليه قراءته، ومن ثم تقومين بمساعدته في أن يكرر بعدك ما كنت تقرأينه وبصوت عالٍ، حيث يتمكّن من سماع نفسه وتحسين لفظه وأدائه.

- أيضاً من الطرق المساعدة في تشجيع الطفل على القراءة، هي اختيار الكتب المناسبة لسنّه، والتي تحوي كمية قليلة من الكلمات في حين تكثر فيها الصور الملوّنة، وهذا ما يجعل القراءة بالنسبة إلى طفلك ممتعة ومسلية، فيلهو بالصور إلى جانب القراءة.

- في حال كان رفض طفلك للقراءة ناجماً عن مشكلة عسر القراءة، فيجب إستشارة الطبيب المختص الذي يمكن أن يساعده في معالجة هذه المشكلة، أو إحضار أستاذ متخصص لمساعدته.