4 نصائح مهمة لتحضير المراهق للعودة إلى المدرسة!




تعتبر العودة إلى المدرسة من أصعب المهام على المراهق بعد قضاء فرصة طويلة وممتعة. من هنا يبحث الاهل عن بعض الطرق لتحضيره نفسياً مع اقتراب الموعد المرتقب، إليكم اهمها خلال السطور القادمة.




تحضير المراهق للعودة الى المدرسة


  • تحديد موعد النوم


لا بدّ ان النشاطات في العطلة الصيفية يمكن أن تطول وتستمرّ حتى وقتٍ متأخرٍ من الليل خصوصاً في مرحلة المراهقة. من هنا وكخطوةٍ أساسيةٍ لتحضير المراهق للعودة إلى المدرسة، لا بدّ من تحديد موعدٍ باكرٍ للنوم قبل اسبوعين من بداية السنة الدراسية ما يجعل جسم الطفل مستعداً للإستيقاظ باكراً والتركيز على كافة المواد الدراسية.



  • مراجعة سريعة لبعض الدروس


تعتبر مراجعة الدروس الأخيرة التي تعلّمها المراهق في آخر فصلٍ دراسيّ قبل العطلة من الأمور الأساسية التي تحضّره للعودة إلى المدرسة. هذا الأمر سيذكره بالدروس وسوف يساعده على ان يفهم الشرح الجديد في السنة الدراسية الجديدة بشكل أسهل، خصوصاً إذا ركّز على المواد التي قد رسب فيها أو لم يحظَ بعلاماتٍ عالية عليها خلال الإختبارات النهائية.



  • تحضير الكتب و إختيار الملابس


من بين أهم الخطوات التحضيرية التي تساعد المراهق في العودة إلى المدرسة هي المشاركة في عملية شراء الكتب بالإضافة إلى شراء اللوازم الدراسية كالأقلام والشنطة وغيرها. كما أنه من الضروري أن يقوم المراهق بإختيار الملابس التي يرغب بإرتدائها في الاسبوع الأول من المدرسة ما يخفف كثيراً من توتره خلال تلك الفترة ويوفر عليه الكثير من الوقت والتوتر خصوصاً في صباح اليوم الأوّل.



  • ممارسة التمارين الرياضية


إن التمارين الرياضية تفيد كثيراً المراهق قبل المدرسة. فالنشاط البدني يساعده على تنشيط دورته الدموية والسماح للدم في الوصول إلى أجزاء عديدة من جسمه وخصوصاً دماغه. كما أن الرياضة، على انواعها، تساعد المراهق على التقليل من التوتر الذي يسبق اقتراب موعد بداية السنة الدراسية خصوصاً أنه في مرحلة تغييّرات هرمونية تؤثر على صحته النفسية والجسدية.