هذه الأطعمة تحافظ على نشاطك في رمضان





تشعرين بالتعب والإرهاق خلال ساعات الصوم الطويلة، ولا تعرفين كيف يمكنك معالجة هذه المشكلة التي تؤثر على نشاطك اليومي ويجعلك أقل تركيزاً وأقل إنتاجية؟ وهل تعرفين أن الأطعمة التي تتناولينها في الإفطار والسحور يمكن أن تساعد في تعزيز الطاقة لديك خلال وقت الصيام؟ تابعي معنا ما يلي لتكتشفي معنا أنواع الأطعمة التي يجب التركيز عليها خلال الشهر الفضيل لتستمتعي بأيام مليئة بالنشاط.





المكسرات النيئة أو المحمصة


تحتوي على كميات كبيرة من المعادن والفيتامينات مثل الماغنيزيوم والأوميغا 3 والحديد والفيتامين B، وهذه العناصر الموجودة في الجوز واللوز والبندق والكاجو، هي كفيلة بمنح الجسم دعماً وطاقة وقوة وأن تبعد عنه التعب والتوتر وافرهاق خاصة إذا تم تناول كمية منها أيضاً على السحور.




الفواكه المجففة


مثل الزبيب والمشمش المجفف والتمر والتين المجفف، فهذه الأنواع من شأنها أيضاً أن تمنح الجسم الطاقة والنشاط إذا تم تناول كمية معقولة منها على الإفطار وعلى السحور. كما أن هذه الفواكه الغنية بالألياف من شأنها أن تحمي الجسم من الإصابة بالإمساك خلال شهر رمضان، كما أنها تمنح الشعور بالشبع لفترة زمنية طويلة أي خلال ساعات الصيام.




الأطعمة الغنية بالفيتامين C


الأطعمة الغنية بالفيتامين C تساعد في تنشيط الجسم ومنحه الطاقة لأداء المهمات اليومية في شهر رمضان بكفاءة، كما أنها تساعد أيضاً في الحماية من فقر الدم لأنها تعزز امتصاص الحديد من قبل الجسم. والمصادر الغذائية للفيتامين C هي الفواكه الحمضية، الليمون، الفراولة، الكيوي، الفلفل الرومي، الطماطم، البابايا، الرمان، الأناناس وغيرها.



البروتينات على أنواعها


الأطعمة الغنية بالبروتين من شأنها أن تؤمن الطاقة المستقرة للجسم خلال ساعات الصيام، لذلك من المهم تناول اللحوم والأسماك والأجبان البيضاء والحليب الخالي من الدسم والبيض والبقوليات كالفول والعدس والفاصولياء والحمص على سبيل المثال لا الحصر، فهي من الأنواع الغذائية التي تساهم في منح الطاقة للجسم خلال اليوم وصولاً إلى وقت الإفطار.