بدائل لحليب البقر تعرفي عليها وعلى فوائدها



بعد الدراسات الحديثة والاجماع النسبي بين خبراء التغذية على اعتبار حليب البقر من الأطعمة التي تفوق أضرارها فوائدها بكثير، إذ أجهزتنا لا تستطيع هضم جزيئات حليب البقر، فتلجأ الى احتقان الدم. لذا نقدم لك لائحة ببدائل الحليب الحيواني عارضةً لك أهمّ فوائدها.


حليب جوز الهند:

يحتوي حليب جوز الهند على الفيتامينات، المعادن والألياف التي تقي من الأمراض كالبحص في المرارة وامراض الكبد، التهابات وأمراض الجلد وغيرها. وإن كنت تبحثين في الحليب عن البروتينات، فإنّ حليب جوز الهند هو المصدر المثالي. كما يوفّر لك الحديد، الكالسيوم، المغنيسيوم، الفوسفور، البوتاسيوم إضافةً الى الفيتامينات: C، E، B1، B3، B5 و B6. ومن المدهش، أنّ حليب جوز الهند هو غني بمادة الكالسيوم من أنواع الحليب الحيواني.


حليب اللوز:

يعتبر حليب اللوز اللزج، من أهمّ مصادر البروتيين كما يحتوي على كمية بسيطة جداً من السعرات الحرارية خلافاً للحليب البقري. كذلك يحتوي هذا الحليب على الفيتامين E، المغنيسيوم، الدهون الأحادية غير المشبعة، والمنغنيز. خذي جرعة من الطاقة وأبعدي عنك شبح أمراض القلب مع حليب اللوز. 


حليب الصويا:

يحتوي حليب الصويا على الأحماض الدهنية والبروتينات والألياف والفيتامينات والمعادن التي تحافظ على سير أجهزة الجسم كلّها. ويمكنك الاعتماد على حليب الصويا لتحسين نسبة الكولسترول الجيد وفقدان الوزن. إنّ الأوميغا 3 والأميغا 6 الموجودان في حليب الصويا يعززان سير الدم في الأوعية الدموية، ويقوّيان العظام. 


حليب الأرز:

يُستخلص حليب الأرز من مزج الحبيبات بالماء، ويتوفّر بنكهات عديدة من الفانيلا، الشوكولا، والخروب. وعلى رغم أنّ هذا النوع من الحليب هو الأقلّ الذي يحتوي على الفوائد الصحية فهو الخيار الأمثل لمن لا يستطيعون تناول حليب الصويا. هو حليب لا يحتوي على الكوليسترول ولكنه لا يحتوي أيضاً على البروتين.