3 نصائح ذهبية لتحمي طفلك من مخاطر السمنة!




أصبحت السمنة من المشاكل الصحية المنتشرة بشكل كبير بين الأطفال خصوصاً عند الذين تتراوح أعمارهم بين 2 و 15 عاماً. ووفقاً لمراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها Centers for Disease Control and Prevention (CDC)، ارتفعت معدلات البدانة لدى الأطفال في العقود القليلة الماضية. ففي العام 1980، كان 7٪ فقط من الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و 11 عاماً يعانون من السمنة المفرطة.



وبحلول عام 2012، قفز هذا العدد إلى 18%. هذه الأرقام مخيبة للآمال، فالسمنة ترافق الطفل في عمر المراهقة وصولاً إلى البلوغ وهي تعرّضه للكثير من الأمراض الخطيرة منها أمراض القلب والسكري وانقطاع التنفس أثناء النوم وترقق العظام وصولاً إلى القضايا النفسية وقلّة الثقة بالنفس.


نصائح لحماية الأطفال من الإصابة بالسمنة


اتباع عادات الأكل الصحية

- أضيفي الكثير من الخضار والفواكه ومنتجات الحبوب الكاملة في أطعمة طفلك.
- استبدلي الحليب كامل الدسم بقليل الدسم.
- اختيار اللحوم الخالية من الدهون والدواجن والأسماك والعدس والفاصوليا كمصادر للبروتين.
- إجعلي طفلك يشرب الكثير من الماء.
- امنعيه عن المشروبات المحلاّة بالسكر والصوديوم والدهون المشبعة.
- تحضير أطباق الطفل المفضّلة بشكل صحيّ أكثر.


تشجيعه على ممارسة الرياضة

إن الرياضة تساعد طفلك على تعزيز صحة عظامه، زيادة ثقته بنفسه، تنشيط الدورة الدموية وحرق الدهون. لذا من المهم أن:
- يختار النشاط الرياضي الذي يحبّ ممارسته.
- تحديد وقت ثابت في الأسبوع لممارسة النشاط الرياضي.
- إذا لم يكن يحب الرياضة، قومي بالتنزه معه قرب المنزل لمدة 30 دقيقة يومياً أو شجعيه على اللعب مع أصدقائه في مكان واسع أو في حديقة قرب البيت.


تقليل وقت مشاهدة التلفاز أو اللعب على الاجهزة اللوحية

 على الرغم من أنه قد أنهى كل واجباته المدرسية، لا توصي الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال بالتليفزيون للأطفال بعمر السنتين أو أقلّ. لذا من الضروري أن تخفضي ساعات اللعب على الأجهزة الإلكترونية أو مشاهدة التلفاز يومياً إلى الساعتين فقط كحدّ أقصى لأنها من العوامل المهمة المسببة للسمنة عند الأطفال والتي تمنعهم من التحرّك وحرق الدهون.














اعلانات